نبض بريس: ر.ش

كشف الإطار الوطني مصطفى حجي، عن ما دار بينه وبين اللاعب عبد الرزاق حمد الله، عقب استبعاد الأخير من قائمة المنتخب الأخيرة لمواجهة ليبيا والغابون.
ونفى مصطفى حجي، في تصريحات لصحيفة ‘المنتخب’، عدم تلقي حمد الله لأي دعوة للالتحاق بمعسكر الأسود، مؤكدا أن جامعة كرة القدم اتبعت المسطرة الجاري بها العمل، وأرسلت إشعارين لنادي النصر السعودي، بخصوص استدعاء أمرابط وحمد الله.
وأضافت صحيفة المنتخب، أن حجي اتصل بحمد الله، بتكليف من خاليلوزيتش، لإخباره بأن ‘مكانه ما زال محفوظا داخل المنتخب’، للعب المباريات الودية والرسمية، رغم تراجع مستواه خلال المستوى الجاري.
حمد الله من جهته، اكتفى بالتساؤل عن سبب عدم استدعائه في اللائحة الأولى والثانية، قبل أن يطلب من حجي إبلاغ الناخب الوطني أنه ‘غير مستعد للحضور ولم يعد يفكر في اللعب لصالح المنتخب المغربي’، وفق ذات المصدر.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا