تأسف لودوفيك باتيلي مدرب منتخب الجزائر للمحليين لنتيجة التعادل السلبي التي حققها الخضر أمام المنتخب المغربي، حيث قال خلال الندوة الصحفية التي عقدها بعد نهاية المباراة: “تأسفت لهذه النتيجة، لأننا كنا نأمل في الفوز. لكن عدم تلقي أهداف على أرضنا أمر مهم أيضا. سنذهب إلى المغرب لتحقيق نتيجة إيجابية، بشرط أن نلعب بطريقة هجومية وهو ما كان ينقصنا اليوم”.

وأضاف باتيلي: “في الشوط الأول كان بإمكاننا التسجيل لكن في المرحلة الثانية تكافأ اللعب. الفريقان قدما مباراة قوية وهو ما سيكون في مواجهة العودة. لدينا الوقت الكافي للتحضير الجيد لهذا الموعد المقرر منتصف أكتوبر القادم، لنكون أكثر فعالية خلاله مقارنة مع مواجهة الذهاب”.

وتحدث باتيلي عن مشكل الانضباط داخل المنتخب الجزائري بقوله: “فيما يتعلق بالمدافع سفيان بوشار (شباب بلوزداد) فقد طردته نهائيا ولن يعود مجددا الى المنتخب بسبب تصرف غير المقبول. بالمقابل، سأتابع عن كثب وسط الميدان توفيق عدادي (شبيبة القبائل) تحسبا لما تبقى، كونه يتمتع بمستوى جيد”.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا