نبض بريس

في إطار انخراط مجلس إقليم وزان على مستوى الجهود الوطنية التي تشهدها كل الأقاليم والعمالات في بلادنا للحد من مخاطر وآثار فيروس كورونا المسبب لوباء كوفيد 19.

اتخذ المجلس الإقليمي لوزان برئاسة السيد العربي المحرشي، العديد من المبادرات والإجراءات أهمها:

تنازل أعضاء المجلس (الرئيس ونوابه و كاتب المجلس ونائبه ورؤساء اللجان ونوابهم) عن تعويضات المهام لشهر مارس لفائدة صندوق تدبير جائحة فيروس كورونا “كوفيد-19”.

وفي نفس السياق، قرر المجلس المساهمة ب 100000 درهم (مئة ألف درهم) لاقتناء مواد التعقيم والتطهير بشراكة مع كل الأطراف المتدخلة وبتنسيق وإشراف السلطة الإقليمية.

وعلاقة بنفس الموضوع، قرر المجلس تخصيص اعتماد مالي قدره 1000000 درهم (مليون درهم) للدعم الاجتماعي ولمؤازرة مبادرات جماعات الإقليم في هذا المجال، وسيتم توزيع الدعم على الأسر في وضعية هشة، بتنسيق وإشراف من السلطة الإقليمية.

وأكد المجلس على أنه سيعمل على المساهمة في توفير شروط استقرار الفريق الطبي الوافد على الإقليم لهذه الغاية. حيث ستعمل لجنة تقنية تحت إشراف السلطة الإقليمية على تنزيل آلية للدعم أخذا بعين الاعتبار مبادرات كل الأطراف.

ويعلن رئيس مجلس إقليم وزان وكافة أعضائه انطلاقا من حرصهم الشديد على التتبع اليومي، بتنسيق مع السلطة الإقليمية؛ لمآلات وتطورات الآثار الاقتصادية والاجتماعية الناجمة عن هذه الجائحة، استعدادهم للعمل مع كل المتدخلين لإنجاح المبادرات، التي تدعم ساكنة الإقليم لتجاوز هذه المحنة بسلام، كما يضع مجلس إقليم وزان جميع إمكانياته اللوجستيكية، والبشرية، والمادية رهن إشارة السلطة الإقليمية لهذه الغاية.

ويقدم رئيس المجلس تنويها خاصا لكل الذين انخرطوا بتلقائية وبحس وطني عالي في هكذا مبادرات، من
قطاع خاص، ومجتمع مدني، ومبادرات فردية، ومؤسسات عمومية… لتيسير الاستقرار الاجتماعي للعوائل المحتاجة في ظل الحجر الصحي المؤقت.

ويضيف كل التقدير والاحترام للمتواجدين بالخط الأمامي لكسب المعركة، في بلاغ مجلس إقليم وزان، و يخص بالذكر السيد عامل الإقليم والسيد الكاتب العام، والسادة رجال السلطة وأعوانهم بكل تراب الإقليم. والسيدات والسادة نساء ورجال التعليم والصحة وكل المتدخلين في القطاع و،الأمن بكل رتبه، والقوات المساعدة، والجيش والدرك الملكي، وعمال النظافة ومكاتب حفظ الصحة.

كما أثنى المجلس على الفريق الطبي الوافد على الإقليم لدعم قدرات فريق المستشفى الإقليمي لوزان.

ٍوأهاب رئيس مجلس إقليم وزان في الأخير، بضرورة إلتزام الساكنة بجميع التدابير الاحترازية والوقائية، التي اتخذتها السلطات المغربية،والعمل بضوابط وزارة الصحة فيما يتعلق بقواعد النظافة والسلامة الصحية.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا