نبض بريس

أقدم رجل خمسيني مساء يوم الأربعاء، على وضع حد لحياته شنقا داخل منزله الكائن بحي المصدع بالمدينة العتيقة لتطوان، في ظروف غامضة، مخلفا وراءه زوجة و ثلاثة أبناء.

الضحية البالغ قيد حياته 54 سنة، حسب ما أوردته جريدة محلية، وجد معلقاً بباب إحدى غرف منزله.

وتضيف ذات الجريدة، أن مصالح الأمن فور علمها بالواقعة،فتحت تحقيقا للوقوف على ملابسات وظروف الحادث، وتم نقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا