نبض بريس

قلق و خوف شديد يرافق أغلب سكان العالم بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد كوفيد_19, هذا الفيروس السريع الانتشار و المعدي، رسم لنفسه طريقا ضمن الفيروسات الأخطر فتكاً بالناس.

سرعان ما  تأقلم العالم مع الوباء، عن طريق تتبع التعليمات الوقائية التي تقلل من إنتشاره، الأمر الذي فتح الباب على مصراعيه لبروز سيل من الأخبار الزائفة، المتدفقة حول جائحة “كورونا”، ما أصاب العالم بالقلق المستمر، الذي يأثر سلبًا على صحتهم النفسية، و على جهازهم المناعي، حسب إختصاصيي المناعة.

بالمغرب متابعة 56 شخصا جراء نشرهم لمغالطات و إشاعات تظليلية و أخبار زائفة بخصوص وباء كورنا المستجد كوفيد_19.

الكاتب العام لرئاسة النيابة العامة السيد هشام البلوي، أفاد في تصريح له لوكالة المغرب العربي للأنباء أنه سيتم متابعة جميع الأشخاص الذين يشتبه فيهم بنشر أخبار زائفة قد تأثر على أمن و سلامة المواطنين.

و تعتبر جميع الأخبار الزائفة أعمال إجرامية تودي بصاحبها للعقوبة السجنية و للغرامة المالية،كما أن هذه الأخبار لا تبث نهائيا بحرية التعبير أو بالتدوين الافتراضي السليم في وسائط الاتصال الجماهيري وشبكات التواصل الاجتماعي.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا