نبض بريس

أكد وزير الخارجية والتعاون الدولي المالي عبد اللاي ديوب، أن مالي تولي أهمية خاصة لتنمية وتطوير علاقتها مع المغرب، مبرزا أن هذه العلاقات قوية ومثمرة في مختلف المجالات.

جاء ذلك خلال حفل أقامه الوزير على شرف سفير صاحب الجلالة ببماكو السيد حسن الناصري في ختام مهامه، حضره العديد من المسؤولين الماليين وأعضاء من السلك الديبلوماسي المعتمد ببماكو. وأشاد السيد ديوب في كلمة بالمناسبة بالدبلوماسية الملكية، والتزامها بالدفاع عن قضايا مالي خصوصا وقضايا القارة الإفريقية عموما.

كما نوه الوزير المالي بالإنجازات الباهرة التي حققها المغرب على طريق التنمية الاقتصادية والاجتماعية، مجددا شكره للمملكة على دعمها لبلاده في مختلف المجالات. وخلال هذا الحفل وبتعليمات من رئيس السلطة الانتقالية المالية، تم توشيح سفير صاحب الجلالة بوسام الاستحقاق الوطني المالي من درجة ضابط، وهي أعلى درجة تمنح للسفراء المعتمدين في مالي.

ومن جهة أخرى استقبل السيد الناصري من قبل رئيس المجلس الوطني الانتقالي المالي العقيد مالك دياو، كما أجرى مباحثات مع وزير الدفاع العقيد ساديو كامارا وعدة شخصيات مالية أخرى. وخلال مختلف هذه اللقاءات أكد كبار المسؤولين الماليين عن فائق تقديرهم لدور جلالة الملك محمد السادس في تهدئة الأوضاع في مالي.

كما أشادوا بالديبلوماسية الملكية والتزامها بالدفاع عن قضايا مالي، مؤكدين على أنهم يعولون على دعم المملكة في مرافقة مالي لتجاوز صعوبات المرحلة الحالية.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا