تمكنت عناصر الأمن الوطني بمطار محمد الخامس الدولي بمدينة الدار البيضاء، زوال اليوم، من توقيف زوجين من جنسية برازيلية، يبلغان من العمر 20 و27 سنة، وذلك للاشتباه في تورطهما في قضية تتعلق بالتهريب الدولي لمخدر الكوكايين.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أنه تم توقيف المشتبه فيهما على متن الرحلة الجوية القادمة من مطار ساوباولو بالبرازيل، حيث أسفرت عمليات التفتيش المنجزة عن العثور بحوزة الزوجة على 210 غرامات من مخدر الكوكايين؛ في حين أوضحت إجراءات الفحص بالصدى وجود كبسولات عديدة يشتبه في احتوائها كميات إضافية من الكوكايين داخل معدتيهما.

وأضاف المصدر ذاته أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهما تحت الحراسة الطبية بالمستشفى الجامعي ابن رشد بالدار البيضاء من أجل تفريغ الكبسولات المبلوعة، وذلك في انتظار إخضاعهما لبحث قضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة، لكشف جميع الأفعال الإجرامية المنسوبة إليهما.

وذكر بلاغ المديرية أن توقيف الزوجين المشتبه فيهما يأتي في إطار الجهود المتواصلة التي تبذلها مصالح المديرية العامة للأمن الوطني لمكافحة الاتجار الدولي بالمخدرات والمؤثرات العقلية.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا