نبض بريس

بعد مغادرة آخر حالة مصابة بفيروس كورونا المستجد مستشفى القرب بإمزورن، إثر تماثلها للشفاء وفق تدابير العلاج المتخدة لوزارة الصحة، فقد أصبح إقليم الحسيمة خاليا من فيروس كورونا، ويتعلق الأمر بفتاة كانت تعمل بإحدى الوحدات الصناعية بجماعة أيث قمرة.

ووفق المندوبية الجهوية للصحة بجهة طنجة تطوان الحسيمة، فإن حالات التعافي بإقليم الحسيمة بلغت 17 حالة، وهو نفس عدد حالات الإصابات التي سُجلت بالإقليم منذ تفشي الوباء، فيما لم تُسجل أي حالة وفاة.

وبهذا، تنضاف الحسيمة إلى إقليم وزان الذي سجل خلوه من الفيروس في وقت مبكر بعد تعافي الحالة الوحيدة المسجلة فيه، إلى جانب إقليم المضيق-الفنيدق الذي كان مصابوه يخضعون للعلاج بمستشفى “سانية الرمل” بتطوان، إضافة إلى إقليم شفشاون الذي لم يسجل أي إصابة.

وعلى مستوى الجهة، اقترب عدد المتعافين من فيروس كورونا من الألف، بعدما ارتفعت حالات الشفاء إلى 986، من أصل 1155 حالة مؤكدة سجلت بالجهة منذ بداية الوباء، ما يمثل %14.31 من العدد الإجمالي الوطني للإصابات، فيما تبلغ الحالات النشيطة التي لازالت قيد العلاج 131 حالة بالجهة.

وخلال الـ24 ساعة الأخيرة، سجلت جهة طنجة تطوان الحسيمة 6 حالات جديدة مؤكدة بالفيروس، 8 منها بطنجة، وحالة بالعرائش وحالة بتطوان، كما سجلت الجهة 6 حالات شفاء، 4 بطنجة واثنان بالعرائش وحالة بالحسيمة، في حين بلغ عدد التحاليل المخبرية بالجهة 23537.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا