نبض بريس : رشيد بنعويش

مباشرة بعد إعلان وزارة الداخلية قرار توقيف حافلات نقل المسافرين بين المدن ابتداء من صباح يوم الثلاثاء المقبل 24 مارس 2020، شهدت المحطة الطرقية لمدينة تطوان صباح اليوم السبت غياب عدد كبير من حافلات النقل الطرقي ما خلف استياء لدى المسافرين،

الأمر استدعى تدخل مصالح الأمن والقوات المساعدة للملحقة الإدارية الحي المدرسي لتفرقة التجمهر حفاظا على مسافة الأمان بين المسافرين.

وقال حسن بوغالب عضو الإدارة الجماعية، أن المشكل في غياب الحافلات راجع لعدم خروجهم مسبقا من مدنهم، وكذلك تحديد عدد المقاعد في 25 مقعد لم يشجع أرباب الحافلات في العمل بدعوى غلاء الوقود.

وأضاف المتحدث أن الخطوط المتواجدة إلى حدود الساعة هي طنجة، فاس، وزان.

بدوره عبر محمد، أحد المسافرين القادم من مدينة مكناس والمتوجه إلى باب برد عن استيائه الكبير لغياب الحافلات وقال أن الحال بالنسبة له لا يطمئن بالخير وهو خائف ويريد العودة إلى أسرته.

 

ويأتي قرار توقيف الحافلات في إطار التدابير التي اتخذها المغرب لمواجهة فيروس “كورونا”، حيث وجه وزير الداخلية، عبد الوافي لفتيت، دورية إلى الولاة والعمال، من أجل توقيف الحافلات، ابتداء من منتصف ليلة الإثنين-الثلاثاء 24 مارس 2020، مشددا على ضرورة عدم بيع أي تذكرة للمسافرين بعد دخول هذا القرار حيز التنفيذ

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا