نبض بريس

تمكن فريق بايرن ميونيخ مساء اليوم الخميس من الإطاحة بزملاء الدولي المغربي يوسف النصري، بنتيجة هدفين مقابل هدف واحد، في نهائي كأس السوبر الأوروبية، والتي احتضنها استاد بوشكاش أرينا بالعاصمة المجرية بودابست.

وعرفت أطوار المقابلة ندية كبيرة بين الفريقين، حيث تمكن فريق إشبيلية من افتتاح باب التسجيل عن طريق ضربة جزاء، سجلها الأرجنتيني لوكاس أوكامبوس في الدقيقة 13 من صافرة البداية.

وجاء رد الألمان سريعا، بعد هجمة محكمة، داخل مربع جزاء الإسبان، وصلت خلالها الكرة لأقدام ليون جوريتسكا، متوسط ميدان البايرن سددها على يمين الحارس المغربي بونو، محققاً بذلك التعادل لفريقه،في الدقيقة 34.

وانتهى الوقت الرسمي للمباراة بالتعادل، ليلجأ الفريقين إلى الأشواط الإضافية، التي أبانت على جاهزية الماكينات الألمانية، ليتمكنوا من تسجيل هدف الفوز عبر رأسية البديل الإسباني خافي مارتينيز في الدقيقة 104، مهديا بذلك اللقب لفريقه.

ويذكر أن فريق بايرن ميونيخ، توج بلقب السوبر الأوروبي للمرة الثانية في تاريخه، مؤكد بذلك هيمنته على الكرة الأوروبية.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا