نبض بريس

تم انطلاقا من يوم الخميس، الشروع في العمل بالبطاقة الوطنية للتعريف الإلكترونية من الجيل الجديدة، التي أصدرتها المديرية العامة للأمن الوطني، لخدمة المواطن.

وفي وصلة تعريفية بالنسخة الجديدة لبطاقة السالفة الذكر، أوضحت المديرية العامة للأمن الوطني، أن إصدار هذه الوثيقة يأتي في إطار مواكبة رقمنة الإدارة وتسهيل الخدمات على المواطنين.

كما حرصت المديرية العامة ، على إنجاز البطاقة بثلاثة لغات، العربية والفرنسية والأمازيغية، إضافة إلى لغة الإشارة، و توفرها على عناصر أمان تحول دون تزويرها.

و أضافت ذات المديرية،أنها  تمكن المواطن من إثبات هويته لدى المؤسسات العمومية والخاصة، أو عند ولوج خدمات هذه المؤسسات عبر شبكك الانترنيت بشكل سريع ومؤمن، وتعمل على تفادي الأخطاء في المعطيات الشخصية، مع توفرها على قن سري خاص بحاملها يسلم معها.

و أبرزت المديرية في الوصلة التعريفية، إمكانية حصول الأباء على بطاقة لأبنائهم، أيا كان سنهم، مع بقاء الوثائق المطلوبة لإنجاز نسخة جديدة من البطاقة الوطنية كما هي، ولم تتغير.

وقد وضعت المديرية العامة للأمن الوطني رهن إشارة المواطنين البوابة الإلكترونية (www.cnie.ma)، لتمكين المواطن من تعبئة استمارة الطلب المسبق وتتبع مراحل إنجاز بطاقته.

وأكدت المديرية العامة للأمن الوطني أنه، بناء على المادة 16 من القانون رقم 20.04 المتعلق بالبطاقة الوطنية للتعريف الالكترونية الجديدة، فإن البطاقات الوطنية، الصادرة قبل تاريخ دخول هذا القانون حيز التنفيذ تظل “صالحة إلى غاية انتهاء صلاحيتها أو حدوث تغيير في إحدى معطياتها”.

كما يمكن للراغبين في تجديد بطاقتهم، رغم سريان مفعولها، الإستفادة من باقة الخدمات الرقمية التي توفرها البطاقة الجديدة.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا