نبض بريس : رشيد بنعويش

أعلنت وزارة الصحة، عن أول حالة وفاة بسبب فيروس “كورونا”، ويتعلق الأمر بالحالة الثانية التي تم تسجيل إصابتها بفيروس “كوفيد 19” بمدينة الدار البيضاء.

وأوضح بلاغ للوزارة، أن المصابة الثانية بفيروس “كورونا” والبالغ عمرها 89 سنة، قد وافتها المنية صباح اليوم الثلاثاء على الساعة الثانية عشرة و45 دقيقة.

المصدر ذاته، أشار إلى أن المتوفية كانت تعاني من أمراض مزمنة على مستوى الجهاز التنفسي والقلب والشرايين وأمراض أخرى.

وبحسب وزارة الصحة، فرغم تدخلات الطاقم الطبي المتكون من أساتذة متخصصين في الأمراض التعفنية وعلم الفيروسات والانعاش وتخصصات أخرى، إلا أن المريضة توفيت.

وكان مدير مديرية علم الأوبئة، محمد اليوبي، قد كشف في ندوة صحفية أن الحالة الثانية التي تأكد إصابتها بفيروس كورونا، حالتها حرجة وتبلغ من العمر 89 سنة.

وأوضح اليوبي أن المصابة تعاني من مرض مزمن، ومناعتها ضعيفة، مشيرا إلى أنها قدمت إلى المغرب دون أن تظهر عليها أعراض الإصابة على الفور، مبرزا أنها كانت على متن طائرة أخرى غير تلك التي تم تسجيل الحالة الأولى على متنها.

واسترسل “بعد بضعة أيام بدأت تظهر عليها بعض الأعراض، قبل أن تتطور إلى مشاكل تنفسية، لتتصل برقم اليقظة الوبائية.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا