نبض بريس

 

أسدلت جمعية موازين بتطوان الستار عن فعاليات المباريات الوطنية في دورتها الثانية والعشرين، للمهرجان الوطني للموسيقى الكلاسيكية بتطوان، وذلك يوم الأحد 27 مارس
2022، والتي عرفت حضور أكثر من 70 مشاركة ومشارك، في مباريات العزف على الآلات الموسيقية، بحضور مديرات ومديري بعض المعاهد الموسيقية، وأساتذة مختلف الشعب الموسيقية، وعدد من المهتمين والمتتبعين للشأن الثقافي والفني بالمدينة والجهة.

كما استضاف المهرجان لجان شرفية، تكونت من ستة أساتذة من مختلف الشعب الدراسية بالمعاهد الموسيقية، وقد أسهموا في تحكيم أطوار هذه المباريات حسب البرنامج والفئات المشاركة المحددة في 74 مشارك للوافدين من عدة مدن تطوان، والعرائش، والقصر الكبير، وطنجة، مقسمين إلى أكثر من 20 فئة للتباري، وفق تقييم تربوي، يهدف إلى المساهمة في التحفيز على ممارسة الموسيقى الأكاديمية، والرفع من مستوى الأداء الموسيقي الآلي ببلدنا.

وقد شهدت هذه التظاهرة الثقافية الفنية أطوار أربع مباريات تهم ثلاث آلات من صنف الوتريات (البيانو، الكمان، القيثارة) وآلتين من صنف الهوائيات (الكلارينيت، الساكسوفون) وتنافس المرشحون من خلالها على المراتب الثلاث الأولى، وعلى أحسن أداء على مستوى المؤسسات الموسيقية المشاركة ونذكر منها :
معهد العالم الموسيقي بتطوان
المركز السوسيوثقافي لمؤسسة محمد السادس بتطوان
المعهد الموسيقي لمدينة العرائش
المعهد الموسيقي لمدينة القصر الكبير.

كما أشاد عماد بوساق رئيس جمعية موازين ومؤسس مباريات الموسيقى الكلاسيكية بتطوان، بالنجاح الذي حققته هذه الدورة على مستوى الأداء الموسيقي والتنظيمي، وكذا تفاعل مجموعة من الفعاليات الثقافية بالجهة مع هذه التظاهرة الوطنية الوازنة.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا